Featured Posts

 هااام كيف أوقعت وحدات YPG الوحدات التركية الخاصة في كمين بقرية بليلكا وهزمتها؟؟ (التفاصيل)

هام : كيف أوقعت وحدات YPG الوحدات التركية الخاصة في كمين بقرية بليلكا وهزمتها؟؟ (التفاصيل)




خاص ـ xeber24.net


كان الجيش التركي قد أعلن عن إدخال وحداته الخاصة الى جغرافية مقاطعة عفرين , منذ ساعات الصباح الأولى , وكانت الصحافة التركية تبث وتتباهى بالصور والفيديوهات أثناء دخولهم الى أحد القرى في منطقة راجو.


الصحافة التركية من طرفها لم تتوقف عن نشر عشرات التقارير تحمل في طياتها حرب خاصة لرفع معنويات جيشها وعناصر فصائلها الاسلامية السورية , وكانت تصف هذه القوات ’’ الوحدات التركية الخاصة ’’ بأنها هي من ستفتح أبواب مدينة عفرين , وستكسر القلعة المحصنة.


وبالفعل دخلت هذه القوات اليوم الخميس 01/03/2018 , ومنذ ساعات الصباح الأولى قرية بليلكا التابعة لناحية راجو, وقد قامت هذه القوات بتفتيش القرية منزلا منزلا , ولكن لم تعثر حتى على أي كائن حي آخر في القرية , حسب ما يشاهد في الفيديوهات التي تم نشرها من قبل الإعلام التركي ,إذ الهدوء يخيم على القرية بشكل كامل !


الوحدات التركية الخاصة التي دخلت قرية بليلكا كانت مجهزة بأحدث الأسلحة ومعدات الاتصال , لكنها تفاجئت القرية كانت خالية ‘لكن في الأساس كانت ملغمة بالعناصر المتواجدين في الأنفاق والمموهين تحت أشجار الزيتون !


يقول مصدر ميداني مطلع من مدينة عفرين لموقعنا ’’ xeber24 ’’ أن 8 من مقاتلي وحدات حماية الشعب فقط , كانوا يختبئون خلف تلة بليلكا تحت نفق , بينما مجموعة أخرى من عدة أشخاص من المقاتلين الكرد تراقبهم عن بعد ،تزوّد مجموعة الـ 8 بالمعلومات والاحداثيات وما يجري من تحركات على الأرض من قبل الوحدات التركية الخاصة.


ويتابع المصدر أن وحداتهم كانت تنتظر ساعة الصفر وما أن وصلت المجموعة التركية الى مسافة قريبة من تلة القرية حتى أعلن قائد المجموعة بالهجوم وإطلاق النار من جميع فوهات المقاتلين , مشيراً أن جميع رفاقهم أفرغوا مخازنهم أكثر من ثلاثة مرات ومن مسافة قريبة , وتم استهداف المجموعة التركية عندما كانوا متجمعين بالقرب من تلة قرية بليلكا.


ويؤكد المصدر أن كامل المجموعة لم تخرج من القرية وهم سالمين وقتل أكثر من 40 عنصرا وجرح أكثر من 30 آخرين من الوحدات التركية الخاصة.


ونوه المصدر أن الوحدات الخاصة التركية والتي كانت تتباها بها الدولة التركية تحولوا الى أجساد هامدة في ساحة المعركة بينما الجرحى بكائهم كانت تصل هطاي , وكان يسمع بكائهم قائدهم الذي كان ينتظرهم على حدود مقاطعة عفرين.


وأكد المصدر أن الجيش التركي حاول أن يقوم بنقل الجرحى والقتلى من ساحة المعركة بطائراته المروحية ،لكن قواتنا استهدفها ،مما أسفر عن إصابة طائرة كوبرا مروحية على الأقل ،مما اضطر بسرب الهليكوبتر التركية للتحليق خارج حدود مقاطعة عفرين ،تاركة أشلاء قتلى الجيش التركي و جرحاه ،مما اضطرهم لامطار المنطقة بقصف عشوائي.


الجدير بالذكر ،إن هيئة أركان الجيش التركي لم تعلن عن خسائرها إلا بعد مضي أكثر من 6 ساعات لأن بعض جنودها لا يزالون مجهولي المصير واعترفت بمقتل 8 وجرح 13 بينما وكالات ومصادر تركية أخرى قالت أن 18 قتلوا وجرح 20 من الجنود في هذه المعركة، فيما أسمته وسائل إعلامية تركية أنه يوم حزين أو أسود !


http://xeber24.org/archives/79327

شارك على غوغل

عن تاج كودرش

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق