Featured Posts

الـ YPG: نرحب بقرار مجلس الأمن ونحتفظ بحق الرد ونتعهد بتأمين وفود في مناطقنا

أعلنت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب على التزامها بتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي لوقف الأعمال القتالية في سوريا، فيما أشارت إلى احتفاظها بحق الرد في إطار الدفاع المشروع، متعهدين بتأمين دخول وفود الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية العاملة معها إلى مناطق سيطرة الوحدات في عفرين.

وكان مجلس الأمن الدولي قد أصدر يوم أمس السبت القرار رقم 2401 والذي ينص على وقف الأعمال القتالية على كافة الأراضي السورية ومن ضمنها عفرين،  وبهذا الصدد أصدرت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب بياناً إلى الرأي العام والإعلام،
جاء في نصه :
“بناء على قرار مجلس الأمن الدولي، رقم /2401 /  ليوم السبت 24  فبراير / شباط 2018،  والذي ينصّ  صراحة على وقف الأعمال القتالية على كافة الأرضي السورية، بما فيها مدينة عفرين لمدة شهر، ولتسهيل وصول المساعدات الإنسانية، فإننا في القيادة العامة لوحدات حماية الشعب نعلن ترحيبنا واستعدادنا للالتزام بتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي لوقف الأعمال القتالية تجاه كل الأعداء، باستثناء تنظيم داعش الإرهابي، مع الاحتفاظ بحق الرد في إطار الدفاع المشروع عن النفس في حال أي اعتداء من قبل الجيش التركي والفصائل المتحالفة معه في عفرين.

كما تتعهد الوحدات بتأمين دخول وفود الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية العاملة معها إلى مناطق سيطرة الوحدات في عفرين، وذلك لتيسير قدوم المساعدات الإنسانية والطبية ومعالجة الحالات الصحية الطارئة التي نتجت عن استهداف المراكز السكنية والمنشآت الحيوية من قبل الجيش التركي والقوى المتطرفة المتحالفة معه.

ندعوا في وحدات حماية الشعب كل الأطراف المتصارعة والمتحاربة على الأراضي السورية الالتزام بقرار وقف إطلاق النار لمجلس الأمن الدولي وأن يحذوا حذونا في مساندته ودعمه وتطبيقه”.
شارك على غوغل

عن منبج الحدث

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق