Featured Posts

وحدات حماية الشعب YPG تكشف عن حصيلة المعارك والهجمات خلال شهر تموز

أشارت وحدات حماية الشعب خلال بأن جيش الاحتلال التركي شن 159 هجوماً على روج آفا خلال شهر تموز المنصرم، وذلك خلال بيان كشفت فيه عن حصيلة المعارك والهجمات في روج آفا وشمال سوريا خلال شهر تموز الماضي.

وأصدر المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب بياناً كتابياً كشفت خلاله عن حصيلة المعارك والهجمات خلال شهر تموز,

والحصيلة بحسب البيان هي:

خلال شهر تموز شن جيش الاحتلال التركي والمرتزقة الذين يعملون تحت إمرته 159 هجوماً بالدبابات، مدافع الهاون، أوبيس، والأسلحة الثقيلة الأخرى على نقاط تمركز وحداتنا.

كما حلقت  المقاتلات الحربية وطائرات الكشف بدون طيار التابعة لجيش الاحتلال التركي 20 مرة في سماء روج آفا على الحدود الفاصلة بين روج آفا وباكور “شمال كردستان”.

إضافة إلى ذلك توغلت القوات التركي ومرتزقته 5 مرات داخل أراضي روج آفا وشنوا هجمات على نقاط تمركز وحداتنا.

كما استهدف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته المدنيين أيضاً خلال هجماتهم، وأسفرت هذه الهجمات عن فقدان 5 مدنيين لحياتهم بالإضافة إلى إصابة 15 أخرين بجروح.

وفي إطار حق الدفاع المشروع ردت وحداتنا 39 مرة على هذه الهجمات.

وحصيلة عمليات الرد  على الهجمات هي:

*مقتل 28 مرتزق، وقعت جثث 10 منهم بيد وحداتنا.

مقتل 5 جنود أتراك.*

*تدمير عربة عسكرية، وألية تابعة لجيش الاحتلال التركي، كما تم تدمير أليتين تابعتين للمرتزقة، وجرافتين كانتا تستخدمان في بناء السواتر.

الاستيلاء على سيارة من نوع “بيك آب” تابعة للمرتزقة.*

وخلال عمليات التصدي والمقاومة استشهد أحد مقاتلينا ومقاتل في واجب الدفاع الذاتي، بعد ان أبدوا مقاومة عظيمة ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

كما تسبب قصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقه على روج آفا في إلحاق أضرار جسمية بممتلكات وأراضي المدنيين.

ومن جانب أخر شاركت وحدات حماية الشعب والمرأة بشكل فعال في حملة تحرير مدينة الرقة، التي تهدف إلى تحرير وتنظيف روج آفا وشمال سوريا من رجس مرتزقة داعش، وهذه الحملة مستمرة في تحقيق الانتصارات، وفي هذا السياق شن مرتزقة داعش هجمات على نقاط تمركز وحداتنا بهدف عرقلة الحملة، وإطالة عمرهم، ولكن وحداتنا تمكنت من إحباط وإفشال هذه الهجمات.

حيث تصاعدت حدت المعارك في حملة تحرير مدينة الرقة التي أطلقتها قوات سوريا الديمقراطية، والتي تشكل وحداتنا إحدى القوات الأساسية فيها خلال شهر تموز، وخلال المعارك القوية تمكنت قواتنا من تحقيق الانتصارات والتقدم في الحملة، وتمكنا من تحرير نصف مدينة الرقة.

وحصيلة حملة الرقة خلال شهر تموز هي:

خلال شهر تموز تم تحرير حي اليرموك غرب الرقة، سوق الهال شرق مدينة الرقة، قرية الحسين جنوب شرق الرقة، بلدة رتال، وقرية كسرت محمد آغا، كما تم تنظيف أحياء الروضة، الرقة القديمة، هشام عبد الملك، نزلة شحادة، درعية، نهضة، والبريد من المرتزقة.

*خلال معارك مدينة الرقة قتل 986 مرتزق، وقعت جثث 131 منهم بيد المقاتلين.

ألقاء القبض على 11 مرتزق حي، ومرتزق أخر جريح، كما سلم 6 مرتزقة أخرين أنفسهم للمقاتلين.*

*خلال هذه المعارك استولى المقاتلين على دبابة، عربة عسكرية من نوع “BMB “، سلاح دوشكا عيار 23.5، سلاح دوسكا عيار 12.5، عربة من نوع هامر، طائرا كشف، 3 مدافع هاون عيار 80ملم، مدفع هاون عيار 120ملم، عربتان مفخختان، 6 قاذفات “أر بي جي”، 26 سلاح كلاشنكوف، 3 أسلحة “بي كي سي”، 5 أسلحة لاو تركية، مخزن للمواد التي تستخدم في صناعة المفخخات ومدافع الهاون، بالإضافة إلى الكثير من الأنفاق التي كان المرتزقة يستخدمونها في تحركاتهم.

*خلال شهر تموز حاول المرتزقة 45 مرة شن هجمات على المقاتلين من خلال العربات والدرجات النارية المفخخة، ولكن كان مقاتلينا يتصدون لها ويدمرونها قبل أن تصل إلى هدفها، كما تم تدمير 10 عربات محملة بسلاح الدوشكا، 7 عربات عسكرية، ومدرعة، كما تم تعطيب عربة مفخخة.

*اسقاط 8 طائرات كشف تابعة للمرتزقة كانت تستخدم للكشف وشن الهجمات.

*كما ألحقت وحداتنا ضربات كبيرة بمرتزقة داعش في الرقة ومناطق الشهباء، كما ردت وحداتنا على هجمات التي تعرضت لها روج آفا من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته ضمن سياق حق الدفاع المشروع.

وخلال شهر تموز أرتقى 83 مقاتلاً ومقاتلة في حملة تحرير مدينة الرقة، 13 مقاتل ومقاتلة في مناطق الشهباء، إلى مرتبة الشهادة خلال مشاركتهم في المعارك ضد مرتزقة داعش، كما استشهد 4 من مقاتلينا في مقاطعة عفرين، بالإضافة إلى استشهاد 5 من مقاتلينا بسبب تعرضهم لحوادث”.
شارك على غوغل

عن دمهات خليل

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق