Featured Posts

وحدات المرأة شنكال تحرر طفل إيزيدي في الرقة

حررت وحدات المرأة في شنكال طفل إيزيدي في الرقة، تم اختطافه من قبل تنظيم داعش قبل 3 أعوام.
وتشارك المقاتلات إيزيديات ضمن صفوف وحدات المرأة في شنكال، في حملة تحرير الرقة بهدف تحرير المواطنات و المواطنين الإيزيديين الاسرى لدى تنظيم داعش، عليه، تمكنت الوحدات من تحرير طفل إيزيدي في الرقة كان قد خطفه تنظيم داعش منذ 3 سنوات.
وهاجمت تنظيم داعش جبال شنكال في 3 آب/ اغسطس 2014، ارتكبوا على آثرها مجزرة بحق الشعب الإيزيدي راح ضحيتها الآلاف بالإضافة لاختطاف الآلاف من أبناء وبنات الشعب الإيزيدي 
وبحسب وكالة “روج نيوز”، أن المقاتلات الإيزيديات تمكنّ في الآونة الاخيرة من تحرير طفل إيزيدي ويدعى صالح حسن، وكان صالح في العاشرة من عمره حين خطف اثناء المجزرة التي طالت الشعب الإيزيدي.
وقال صالح، انه كان من بين المئات من الأطفال الذين خضعوا لتدريب وتبديل في عقيدته وفكره واجبروه المجموعات المرتزقة عنوة على اعتناق الفكر الإرهابي الداعشي.
وأضاف الطفل, انه عندما رأى المقاتلات الإيزيديات, شعر بفرحة كبيرة لا توصف وعرف إنه نال الحرية.
والجدير بالذكر أن المقاتلات الإيزيديات ضمن وحدات المرأة في شنكال YJŞ  قد أعلنّ في الثالث من شهر تموز/ يونيو المنصرم، المشاركة في حملة تحرير الرقة، للمشاركة في تحرير النساء الإيزيديات المختطفات من أيدي تنظيم داعش.
شارك على غوغل

عن دمهات خليل

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق