Featured Posts

قضايا عديدة على طاولة مجلس الرقة المدني والتحالف الدولي لدعم المدينة بعد تحريرها


عين عيسى – قال عضو لجنة العلاقات العامة في مجلس الرقة المدني، عمر علوش، أن المجلس سيناقش مع التحالف الدولي لمحاربة داعش واقع مجلس الرقة المدني والمنظمات العاملة في الرقة وتقديم الدعم للمجلس وتوطيد العلاقات معه.
واجتمع وفد من التحالف الدولي ضم مبعوث الرئيس الأمريكي الخاص لدى التحالف، بريت ماكغورك، ونائب القائد العام لقوات التحالف، الجنرال روبرت جونز ومسؤولين في وازرة الخارجية الأمريكية، إلى جانب ممثلين عن دول أخرى في التحالف الدولي.
ومن جانب المجلس حضر الاجتماع الذي عقد في مقر المجلس، الرئيسة المشتركة، ليلى مصطفى، وعضو لجنة العلاقات العامة في مجلس الرقة المدني وعدد من الأعضاء.
وهذه ليست الزيارة الأولى للتحالف، إلى عين عيسى حيث يقع مقر مجلس الرقة المدني.
وبدأ الاجتماع المغلق، قبل نحو ساعة من الآن. وقال عمر علوش أن الاجتماع سيناقش ” واقع مجلس الرقة المدني والمنظمات العاملة في الرقة وتقديم الدعم للمجلس وتوطيد العلاقات معه (المجلس)”.
وتأتي هذه الزيارة، بالتزامن مع تقدم قوات سوريا الديمقراطية داخل مدينة الرقة، في إطار حملة متعددة المراحل بدأت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.
ورغم تأكيدات واشنطن المتكررة، على أن هزيمة داعش تعد أولوية بالنسبة لها في سوريا العراق، إلا أنها لم تبد أي موقف من الهجمات التركية على مقاطعتي عفرين والشهباء، حيث تتواجد وحدات حماية الشعب المنضوية في عداد قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل جزءً من التحالف الدولي.
وفي تصريحات سابقة، أدلى بها ماكغورك، في مقر الخارجية الأميركية بواشنطن، شدد المسؤول الأمريكي على حرص بلاده على إعادة الاستقرار إلى المدينة عقب تحريرها من داعش، بما في ذلك نزع وإزالة الألغام والمخلفات والأنقاض، والمساعدة في إعادة الحياة الطبيعية إلى المدينة وبدء عمل المدارس وخدمات الماء والمجاري والكهرباء وغيرها.
ولكن ماكغورك نأى ببلاده عن مسألة إعادة الإعمار على المدى البعيد “لن تقوم بإعمار المناطق المدمرة على المدى البعيد” لأن ذلك “مهمة دولية ومحلية”، وواشنطن “لا ترى أنه يتعين عليها تحمل أعبائها”.
شارك على غوغل

عن دمهات خليل

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق