Featured Posts

تحرير قرابة الـ 20 مدني في الرقة بينهم جرحى ومقتل 4 داعشي

الرقة – دمر مقاتلو ق س د عربتين مفخختين في حي البريد قبل أن تصلا إلى هدفهما، وقتل 4 من عناصر داعش خلال الاشتباكات التي شهدها الحي، كما استولى المقاتلون على كميات من الأسلحة والذخائر خلال عمليات التنظيف والبحث في حي نزلة شحادة، في الوقت الذي تستمر فيه الاشتباكات القوية عدة أحياء من مدينة الرقة.
تستمر حملة تحرير مدينة الرقة في يومها الـ 70، وسط استمرار المعارك بين المقاتلين وتنظيم داعش.
حيث أسفرت الاشتباكات التي دارت في حي البريد غرب مدينة الرقة بين مقاتلي ق س د وتنظيم داعش عن مقتل 4 من عناصر المرتزقة، كما دمر المقاتلون عربتين مفخختين حاولتا الوصول إلى نقاط تمركز المقاتلين، إلا أن المقاتلون بادروا ودمروهما قبل أن تصلا إلى هدفهما، فيما تستمر الاشتباكات القوية في الحي لحين إعداد هذا التقرير.
كما تستمر الاشتباكات القوية بين المقاتلين وتنظيم داعش في المنطقة الواقعة ما بين حيي نزلة شحادة والمنصور.
وفي هذه الاثناء يشهد حي الدرعية غرب مدينة الرقة أيضاً اشتباكات عنيفة بين المقاتلين وتنظيم داعش.
وفي حي الرقة القديم جنوب مدينة الرقة تدور في هذه الاثناء اشتباكات قوية بين المقاتلين وتنظيم داعش .
ومن جانب آخر يستمر المقاتلون في عمليات التنظيف والبحث في الأحياء المحررة وفي هذا السياق عثر المقاتلون خلال عمليات البحث والتنظيف المستمرة في حي نزلة شحادة جنوب مدينة الرقة، والتي تمكن المقاتلين من تحريرها مؤخراً على كميات من الأسلحة والذخائر، ومن بينها كاميرا ترمال، سلاح من نوع “بي كي سي”، وكمية من طلقاتها، قاذفين “أر بي جي”، سلاحين من نوع كلاشنكوف، و30 قنبلة يدوية.






ومن جهة حررت الفرق الخاصة لتحرير المدنيين قرابة الـ 20 شخص من أحياء مدينة الرقة، بينهم جرحى، وسارعت الفرق بنقل الجرحى إلى المشافي والمراكز الطبية لمعالجتهم.
الفرق الخاصة لتحرير المدنيين التابعة لقوات سوريا الديمقراطية تستمر في عملها لتحرير المدنيين من داخل أحياء  مدنية الرقة، بالرغم من الصعوبات التي تواجههم كالألغام التي زرعها داعش ، والقصف المستمر الذي يطال المدنيين من قبل المرتزقة، وقناصة داعش الذين يستهدفون المدنيين الذين يحاولون الوصول إلى المناطق الأمنة التي حررتها وتحميها قوات سوريا الديمقراطية.
وفي هذا السياق حررت الفرق الخاصة اليوم مجموعة أخرى من المدنيين، وبحسب المعلومات فإن المجموعة مؤلفة من قرابة الـ 20 شخص بينهم جرحى، أصيبوا إثر استهدافهم من قبل تنظيم داعش عند محاولتهم الوصول إلى نقاط تمركز المقاتلين.
وقامت الفرق الخاصة بنقل الجرحى المدنيين إلى المراكز الطبية والمشافي لتلقي العلاج.
ويذكر أن هذه الفرق تمكنت حتى الآن من تحرير الآلاف من المدنيين، وأوصلتهم إلى المناطق الأمنة.
شارك على غوغل

عن دمهات خليل

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق