Featured Posts

تعيين مصطفى بالي مسؤول المكتب الإعلامي العام ضمن قوات قوات سوريا الديمقراطية

أكدت مصادر خاصة من قوات سوريا الديمقراطية تكليف الصحفي الكردي مصطفى بالي بمنصب مسؤول المكتب الإعلامي العام ضمن قوات قسد، بعد أن نشرت شائعات في صفحات التواصل الاجتماعي عن عزله من عمله السابق كمحرر في جريدة روناهي وهو ما نفاه بالي.
بالي اعتبرا حينها في صحفته أن تلك الحملات كانت تهدف لتشويه سمعته، وعمله الإعلامي المستمر سواء أكان بداية مع ثورة 19 تموز ومواكبة النهضة الإعلامية التي كانت جزءا من حراك إعادة بناء وتنظيم مجتمع تحرر للتو من النظام السوري. حيث كان مصطفى بالي حينها من الصحفيين الذي سخروا جهدهم لبناء مؤسسات إعلامية أو تطوير السابقة منها كتلفزيون روناهي حيث كان له برامج حواري، أو وكالة هاوار وفرات ، ولاحقا استلم ادارة مؤسسة اتحاد الاعلام الحر، ومع إعلان الإدارة الذاتية ساعد في سن تشريعات من خلال عمله كعضو في المجلس التشرريعي لحماية الصحفيين ومؤسساتهم، كما وساعد في تأسيس مكتب إعلام الإدارة الذاتية و استلم منصب مدير الإعلام بعد تحرير كوباني و وضع أسس عمل المديرية، وكان له دور بارز في حرب تنظيم داعش الإرهابي على كوباني، ولم يغادر كوباني إلا لفترة محدودة بعد أوامر إجلاء كل المدنيين بما فيهم الصحفيين عن المدينة لكنه سرعان ماعاد لكوباني وكان له دور بارز في تأمين التغطية العالمية لحرب كوباني ورافق ونظم دخول مئات الصحفيين إلى كوباني ورافقهم الى الجبهات والخطوط الأمامية والتي لم يكن يغادرها.
بالي معروف عنه حسن علاقاتاته مع الصحفيين وتسهيل أعمالهم و تحييدهم عن الصراعات السياسية والتعاطي معهم كزملاء ، كما يتمتع بعلاقات كثيرة ظع الصحفيين الأجانب و لديه ديناميكية التعامل مع الحدث الصحفي بمهنية و القدرة على بناء علاقات جيدة مع مختلف الأطر الإعلامية و قد شكل تسريب خبر تكليفه صدى إيجابيا لدى مختلف الزملاء الصحفيين لما قد يشكله هذا التكليف من خدمة إضافية للعمل الإعلامي
و لدى اتصالنا بالزميل مصطفى بالي للسؤال حول صحة هذا الخبر رفض التعليق و لم يؤكد أو ينفي مضمونه .
شارك على غوغل

عن دمهات خليل

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق