Featured Posts

دفن قتلى معركة «عين دقنة» بعفرين بعد ان منعت تركية اهاليهم من استلام جثثهم

نشرت وكالة هاوار الاعلامية صورا تظهر قيام الهلال الاحمر الكردي برفقة مقاتلين من وحدات حماية الشعب وجيش الثوار بدفن قتلى معركة عين دقنة، وذلك بعد أن نشرت قبل 8 ايام بيانا اكدت فيها انها ملتزمة بتسليم القتلى لذويهم بدون ان يلقى البيان اي تجاوب من الاهالي الذين اكدت الوكالة ان القوات التركية منعتهم من استلام جثث ابنائهم:
إلى الرأي العام… بتاريخ 17/7/2017 هاجمت الدولة التركية ومرتزقتها قرية عين دقنة التابعة لناحية شرا والتي تتبع لمقاطعة عفرين. حيث وقع في هذا الهجوم عدد من القتلى والجرحى في صفوفهم، وإننا في وحدات حماية الشعب كنا قد طلبنا من أهالي قتلى الهجوم أن يأتو لاستلام جثث قتلاهم، ولكن الدولة التركية والكتائب الموالية لها يمنعون الأهالي المجيئ لاستلام الجثث، وإننا في وحدات حماية الشعب نكرر مرة أخرى الطلب من الأهالي لاستلام جثثهم.

وكانت مجموعة من ميليشات درع الفرات تطلق على نفسها اسم-اهل الديار- وبدعم من القوات التركية قد شنوا هجوما فاشلا على بلدة عين دقنة في الريف الشمالي لحلب والتي تقع تحت سيطرة قوات سورية الديمقراطية مستخدمين الاسلحة الثقيلة، وقذائف الهاون والصواريخ انطلاقا من تمركزاتهم في قرية كلجبرين،الهجوم ادى لمقتل لا اقل من 30 من المهاجمين بينهم جنود اتراك وقعت جثث 10 قتلى منهم بيد قسد اضافة لاعتقال احد عناصر الميليشيات.
القيادي في وحدات حماية الشعب في مقاطعة عفرين بروسك حسكه والذي حضر الدفن اكد في تصريح للوكالة “نحن كأهالي مقاطعة عفرين ووحدات حماية الشعب عشنا مع أهلنا في مدينة اعزاز كأخوة وستستمر هذه الأخوة بيننا، لكن اليوم يقوم جيش الاحتلال التركي في أعزاز بخلق الفتنة والفساد وعلينا لا نقبل أي فتنة”.


وأكد بروسك في نهاية حديثه إن جيش الاحتلال التركي لم يسمح للأهالي باستلام جثث أولادهم لكي لا يظهروا هزيمتهم للرأي العام، وأشار بأنهم في وحدات حماية الشعب يناشدون مرة أخرى عوائل القتلى لاستلام جثث أولادهم متى ما أرادوا، وإن أبواب المقاطعة مفتوحة لهم”.
" كوباني كرد "
شارك على غوغل

عن تاج كودرش

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق