Featured Posts

بعد يوم من تلقيه أكبر ضربة على يد وحدات كردية الجيش التركي يقصف مناطق الشهباء بكثافة

بعد يوم من تلقي الجيش التركي وفصائل المأجورة من بقايا جيش الحر التابعة لها أكبر ضربة على يد وحدات حماية الشعب وقوات الثورية وتلقيها خسائر في الارواح والعتاد , بدأ الجيش التركي وفصائل المأجورة  بقصف مناطق الشهباء بشكل مكثف .
هذا وتلقت فصائل المأجورة التي سلمت أسلحتها للنظام السوري والإيراني في ريف دمشق وحمص وحلب وانتقلت إلى حضن الجيش التركي في الأراضي المحتلة ضربة موجعة عندما هاجمت عين دقنة و أوقعت وحدات حماية الشعب عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف الجيش التركي و مرتزقة التابعين لها ,
وكنوع من الانتقام ولرفع معنويات مرتزقتها بدأ الجيش التركي بقصف قريتي سموقة وسد الشهباء بمناطق الشهباء بالأسلحة الثقيلة انطلاقاً من تل مالد ومارع وطويس الواقعة تحت الاحتلال التركي .
وقد ردت وحدات حماية الشعب والمرأة على مصادر النيران وإصابة جميع أهدافها بدقة متناهية .
هذا ولا يزال القصف مستمر حتى لحظة إعداد الخبر
شارك على غوغل

عن منبج الحدث

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق