Featured Posts

الإعلام التركي مستمر في الكذب : ماتيس علاقتنا مع الأكراد غير ترجيحية وأنما نتيجة مأزق

يحاول الإعلام التركي والمسؤولين الأتراك إقناع أنفسهم وشعبهم بأن امريكا إلى جانبهم وتخدع الأكراد وتستخدمهم لمحاربة داعش , لكن الحقيقة غير ذلك ويعلم المسؤولون الأتراك والإعلام التركي جيداً أن الأكراد هم حلفاء لواشنطن وحلفاء مميزون ويُعتمد عليهم .
بالتزامن مع زيار مبعوث الرئيس الأمريكية إلى الشرق الأوسط بريت ماكغورك إلى روج آفاي كُردستاني وزيارة مقرات الإدار الذاتية وإجراء لقاءات مع قيادة قوات سوريا الديمقراطية و وحدات حماية الشعب والمجلس المحلي لمدينة الرقة , والاتطلاع على سير معارك تحرير الرقة , نشر الإعلام التركي كذبة جديدة على لسان وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس وقالت بأن ماتيس يقول بأن علاقتهم مع الأكراد غير ترجيحية وأنما نتيجة مأزق .
بالتزامن مع وصول دفعات جديدة من الأسلحة الأمريكية المتطورة والثقيلة إلى روج آفاي كُردستاني , وزيارة ماكغورك إلى روج آفاي كُردستاني وعقد لقاءات هامة مع المسؤولين في روج آفاي كُردستاني , إدعى الإعلام التركي بأن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيش أبلغ نظيره التركي فكري إيشيك بأن علاقتهم مع حزب الاتحاد الديمقراطية و وحدات حماية الشعب غير ترجيحية وأنما نتيجة مأزق .
هذا وتجدر الإشارة إلى أن المسؤولين الأتراك يستمرون في تلفيق الأقاويل على لسان مسؤولي الإدارة الأمريكية وأخرها عندما قالت تركيا بأن ماتيس ابلغهم بأن الولايات المتحدة ستسحب الأسلحة الأمريكية التي سُلمت لوحدات حماية الشعب بعد دحر داعش , لكن صرح ماتيس بأنهم سوف يستمرون في تقديم السلاح لوحدات حماية الشعب حتى بعد القضاء على داعش وأنهم يسحبون الأسلحة الغير صالحة للعمل بأسلحة جديدة لوحدات حماية الشعب .
شارك على غوغل

عن منبج الحدث

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق