Featured Posts

إتلاف كمية من الحشيش في منبج باليوم العالمي لمكافحة المخدرات

قامت قوى الأمن الداخلي " آساييش" في مدينة منبج, أمس، بإتلاف كمية كبيرة من الحشيش, بحرقها في الساحة بجانب الغربي لحديقة العامة بوسط المدينة ، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للمخدرات.
ولم تكتفِ شعبة مكافحة الجريمة المنظمة بمصادرة المواد المخدرة” الحبوب و الهروين والحشيش” من التجار والمروجين, بل عمدت على إتلافها وحرقها من أجل القضاء عليها والخلاص منها،
حيث تم الإتلاف بحضور القيادة العامة للأمن الداخلي في منبج, وبمشاركة لجنة الداخلية،

 وقد تُليت عدة كلمات كان جوهرها يدور حول مخاطر المخدرات, وإنَّ هذه الآفة الخطيرة هي سبب هدم المجتمعات, و يجب على الجميع محاربتها بكل الأدوات و الوسائل , و سبيل الخلاص منها هو التوعية  بالمخاطر الجمَّة الناتجة عن تعاطيها , فالمواد المخدرة سبب للعديد من الأمراض التي تودي بحياة البشر, وهي تقتل الذين يتعاطونها ببطء, و تستنزف المال و الصحة الجسدية في آن واحد,

 و تمت الدعوة لتكثيف الحملات التي لها دور في القضاء على ظاهرة المخدرات ولا سيّما الحملات الإعلامية و التي تبين أن لها دور كبير في خفض ظاهرة تعاطي المواد المخدرة.


تقرير ::سلطان محمد



شارك على غوغل

عن منبج الحدث

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق