Featured Posts

بالصور .. حركة نشطة في الأسواق مدينة منبج قبيل العيد

تشهد الأسواق مدينة منبج حركة نشطة وإقبالاً على المحلات وازدحامًا في الشوارع ، استعدادًا لاستقبال عيد الفطر السعيد، حيث شهدت حركة التبضع انتعاشًا ملموسًا






سوق المغطى ملجأ المواطنين

على الرغم من كثرة المتجولين في أسواق مدينة منبج فإنه لا يمكن أن يكون دليلاً كافيًا لحركة السوق، إذ فضّل البعض ارتياد الأسواق الشعبية القريبة للظفر بهذه الاحتياجات، حيث يرى تجار أن المحلات التي تبيع البضائع الشعبية حظيت بالنصيب الأوفر من حركة التسوق حتى لو كانت السلع التي تبيعها منخفضة الجودة وذلك لانخفاض أسعارها التي تناسب أوضاع الكثير من المواطنين الاقتصادية.

كما أكدت شريحة من المستهلكين أن الشراء من سوق المغطى يضمن السعر المناسب والجودة المتوسطة، وأشارت أن أسعار المجمعات التجارية المرتفعة خاصة في ظل غلاء المعيشة ، مؤكدين أن التنقل بين محل وآخر عملية ضرورية للحصول على سعر مناسب، وأن انتشار المحلات الشعبية في سوق المغطى يلبي حاجة أصحاب الدخول البسيطة.

“المفاصلة”.. لغة الشراء بين البائع والمستهلك.

اللجوء للمفاصلة في محاولة مستميتة من قبل المستهلكين للحصول على السلعة بأقل التكاليف، باتت سائدة وقاعدة أساسية مع اقتراب الأعياد والمناسبات، بعد ارتفاع أسعار الملابس الرجالية والنسائية والأطفال ومكملاتها بشكل كبير جدًا.

حيث أن المستهلك كان يبحث عن جودة المنتج أما الآن فيبحث عن السعر أولاً، وكان يبحث عن الجديد أما الآن فيبحث عن الرخيص.

شارك على غوغل

عن منبج الحدث

نحن هناااااااااااااا
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق